بفضل الله والتوسل بمحمد وآله

فارس
 
في الواقع لم يكن لي ولد وقد بدأت اتقدم في العمر ولكن كانت لي بنتا واحدة فدعوت الله في كل مكان مقدس, وفي كل مناسبة مقدسة, متوسلا بمحمد وآله الطاهرين ان يرزقني ولد وقد استجاب الله دعائي فولد لي ولدا وسميته محمد . وبهذه المناسبه السعيدة نظمت قصيدة اقول فيه

                                                 دعوت الله 
                                      دعوت الله ربي في فاستجاب 
                                         دعائي بالبدور النيرات 
                                       دعوت الله دهرا في صلاتي 
                                          دعاء كان تلحين النجاة 
                                       
   أردده كأني في نشيد 
                                          فتحمله الرياح مع الصلاة 
                                          وفي العتبات منّ الله فيها 
                                          علينا بالمكارم والهبات 
                                          فأعطانا الوليد فكنت أحيا 
                                           برؤيته كأني في ممات 
                                          وأسعدني وبدد ما أخاف 
                                       من الدنيا إذا حضرت وفاتي 
                                           لذا أسميته اسما عظيما 
                                             تسماه نبي الكائنات 
                                         فكان محمد خير الاسامي 
                                              أردده وفاء للهداة 
                                          فيا ربي لك الحمد الجزيل 
                                         على نعم تحف بها حياتي
شاهدوا الموضوع

التعليقات
2 التعليقات

2 التعليقات:

  • غير معرف says:
    2 مارس، 2010 10:34 ص

    جعله الله من الصالحين
    وجعله قرة عين لك ولوالدته وسندا لأخته

  • علي خير البرية says:
    5 مارس، 2010 1:48 ص

    اشكركم على التعقيب الكريم وحفظكم الله من كل مكروه واهلا بكم في مدونة نون والقلم

إرسال تعليق