سيد الخيرات

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي على محمد وآله الطاهرين
في أحدى الشهور الماضية أرسل لي احد الاصدقاء رسالة تعزية وهي عبارة عن أبيات شعرية حزينة بمناسبة وفاة الرسول الاكرم صلى الله عليه وآله .فاستحييت أن ارسل نفس الرسالة أو رسالة لا تحتوي شعرا جميلا كالذي أرسله لي .
لذلك لم يكن هناك بد سوى أن أكتب إليه ابيات شعرية من عندي رغم أنني توقفت عن الكتابة منذ زمن ليس بالقصير , فعصرت قريحتي سريعا ونظمت هذين البيتين .

مات النبي سيــــد الخيرات * فانهال دمع العين بالحسرات
مات الذي ملأ الحياة بنوره * وتبددت من النوره الظلمــات
وقد أرسلتهما إليه بعد ذلك على أن أكمل هذين البيتن وأجعلهما قصيدة فيما بعد ولكن شغلتني المشاغل ولم اكملها حتى الآن . ولكني عازم على أكمالها وإن طالت المدة إن شاء الله تعالى .
شاهدوا الموضوع

التعليقات
0 التعليقات

0 التعليقات:

إرسال تعليق