ذكرى استشهاد الامام علي (ع)

فزت ورب الكعبة
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلي وسلم على محمد وآله الطاهرين
في يوم 19 من شهر رمضان المبارك سنة 40 هجرية تم اغتيال أمير المؤمنين وقائد الغر المحجلين علي بن أبي طالب عليه السلام , على يد أشقى الأشقياء عبد الرحمن بن ملجم لعنه الله تعالى . وقد أستخدم اللعين سيفا مسموما وضرب به الامام عليه السلام وهو ساجد في محرابه يصلي صلاة الفجر . ولكن أمير المؤمنين بعد هذه الضربة  قال : فزت ورب الكعبة , ثم قال للحسن والحسين عليهما السلام إذا توفيت أضربوه ضربة بضربة ولا تمثلوا بالرجل , وإن عشت أرى فيه ما أرى .


وقد عاش أمير المؤمنين بعدها ثلاثة أيام واستشهد في يوم 21 من شهر رمضان المبارك عام 40 هجرية . وبهذه المناسبة الحزينة على قلوب المسلمين جميعا نتقدم بأحر التعازي لمقام مولانا صاحب العصر والزمان الامام المهدي عجل الله تعالى فرجه الشريف . كما نتقدم أيضا بالعزاء للعلماء العاملين , وجميع الأمة الإسلامية , وكذلك إلى أصدقاء وزوار مدونة نون والقلم بهذه المناسبة الحزينة .
شاهدوا الموضوع

التعليقات
2 التعليقات

2 التعليقات:

  • غير معرف says:
    30 أغسطس 2010 7:17 م

    عظم الله أجوركم بمصاب أمير المؤمنين فهدا جبرائيل بين السماوات والأرضين يصرخ تهدمت والله أركان الهدى ، تهدمت بمقتل إمام الموحدين وإمام الوصيين وقائد الغر المحجلين نفس النبي وخليفته في الأرض ومن حربه حرب النبي وسلمه سلم النبي وهو أخ النبي في الدنيا والآخرة...)

    اقدم التعازي لك اخي علي خير البريه والى شبكتكم المباركه واعضائها الطيبين
    اسأل الله ان يفرج علينا بظهور صاحب الامر
    وان يقظي حوائجنا ياكريم

    اخوك/الفقير الى الله تعالى

  • علي خير البرية says:
    30 أغسطس 2010 7:49 م

    حياك الله اخي العزيز وعظم الله اجورنا وأجوركم بهذا المصاب الجلل وانا الله وانا إليه راجعون .
    واقول ( علي الخير يا املي * وحبي عندما كنت )
    ( أسير أليك يحـذوني * حنايا منك ما عشت )

إرسال تعليق