هل الملائكة ينامون ؟



خلق الله سبحانه وتعالى الملائكة من النور وهم جنود له سبحانه لا يعصونه ويفعلون ما يأمرون ومنهم جبريل وهو سيد الملائكة ومنهم أسرافيل وميكائيل وعزائيل ومالك وغيرهم من الملائكة التي لا تعد ولا تحصى قال تعالى ( وما يعلم جنود ربك إلا هو وما هي إلا ذكرى للبشر ) ولكنهم لا يأكلون الطعام كما ورد في ضيف أبراهيم في سورد هود آية 77 قال تعالى ( فَلَمَّا رَأَىٰ أَيْدِيَهُمْ لَا تَصِلُ إِلَيْهِ نَكِرَهُمْ وَأَوْجَسَ مِنْهُمْ خِيفَةً ۚ قَالُوا لَا تَخَفْ إِنَّا أُرْسِلْنَا إِلَىٰ قَوْمِ لُوطٍ ) ولكن هل هم ينامون أم لا ؟

الملائكة ينامون :

قوله تعالى: (ولَهُ مَنْ فِي  السَّماواتِ والْأَرْضِ - إلى قوله تعالى- يُسَبِّحُونَ اللَّيْلَ والنَّهارَ لا يَفْتُرُونَ  19- 20)

عن علي بن إبراهيم: في قوله تعالى (ولَهُ مَنْ فِي السَّماواتِ والْأَرْضِ ومَنْ عِنْدَهُ) ، قال: يعني الملائكة (لا يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبادَتِهِ ولا يَسْتَحْسِرُونَ) أي لا يضعفون. وهذا ما جعل البعض بظن أن الملائكة ليل نهار يسبحون الله تعالى واستنتجوا من ذلك أن الملائكة لا ينامون ولكن الحقيقة غير ذلك وهذا ما وقاله الامام الصادق عليه السلام 

فعن ابن بابويه ، قال: حدثنا أبي (رضي الله عنه) ، قال: حدثنا سعد بن عبد الله ، قال: حدثنا أحمد بن محمد ابن عيسى ، عن العباس بن موسى الوراق ، عن يونس بن عبد الرحمن ، عن داود بن فرقد العطار ، قال: قال لي بعض أصحابنا: أخبرني عن الملائكة ، أينامون؟ فقلت: لا أدري. فقال: يقول الله عز وجل: (يُسَبِّحُونَ اللَّيْلَ والنَّهارَ لا يَفْتُرُونَ). ثم قال: ألا أطرفك عن أبي عبد الله (عليه السلام) فيه بشي‏ء؟ قال: قلت: بلى. فقال: سئل عن ذلك ، فقال: «ما من حي إلا وينام ما خلا الله وحده عز وجل ، والملائكة ينامون». فقلت: يقول الله عز وجل: (يُسَبِّحُونَ اللَّيْلَ والنَّهارَ لا يَفْتُرُونَ)؟ قال: «أنفاسهم تسبيح ». من تفسير البرهان سورة الانبياء

الله لا تأخذه سنة ولا نوم :

ميز الله سبحانه وتعالى نفسه في آية الكرسي بأنه لا ينام وجعلها من صفاته التي يقوم بها على المخلوقات فإن العوالم كلها قائمة به سبحانه ولولاه لم تكن شيئا وهذا دليل على أنه لا تأخذه سنة ولا نوم ، أما المخلوقات فهم ضعفاء يحتاجون للنوم لكي يستمروا ويواصلوا حياتهم ومنهم الملائكة ينامون لأنهم من مخلوقاته قال سبحانه وتعالى (  اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ ۚ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ ۚ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ۗ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِندَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ ۚ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ ۖ وَلَا يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلَّا بِمَا شَاءَ ۚ وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ ۖ وَلَا يَئُودُهُ حِفْظُهُمَا ۚ وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ )

الخلاصة :

من كلام الصادق عليه السلام يتبين أن كل حي ينام ما خلا الله سبحانه وتعالى وكلامه عليه الصلاة والسلام موافق للقرآن الكريم في آية الكرسي وبما أن الملائكة من الاحياء فأنهم ينامون ولكن حتى وهم ينامون أنفاسهم تسبيح مصدقا لقوله تعالى (يُسَبِّحُونَ اللَّيْلَ والنَّهارَ لا يَفْتُرُونَ) 


شاهدوا الموضوع

التعليقات
0 التعليقات

0 التعليقات:

إرسال تعليق