التقديم للتدوينة ( المقدمة )

فن الكتابة

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلي على محمد وآله الطاهرين

تحدثنا في التدوينة الخاصة بهذا القسم في المرة الماضية عن عنوان التدوينة , واليوم سنكمل الجزء الثاني من خطة التدوينة أو المقال وهي مقدمة التدوينة أو المقال . ونجاح الكاتب في التقديم لمقاله أو تدوينته يعني إحراز جزء من النجاح الكلي فيه . ولكي تكون المقدمة ناجحة ينبغي أن تتوافر فيها سمات معينة .

مواصفات المقدمة الفنية :

1- الإيجاز : ويعني أن تكون قصيرة ذات جمل قصيرة فكلما كانت المقدمة للموضوع أقصر كان أفضل لأن المقدمة ليست كل الموضوع بل هي تمهيد له , ومن هنا ليس من الأفضل أن يضع الكاتب بيضه كله في سلة واحدة فهو خلاف التدرج والتسلسل الذي سنذكره لاحقا .

2- التركيز : ينبغي للمقدمة أن تكون مركزة , كل كلمة فيها تسهم في التمهيد لفكرة المقال أو التدوينة وعليه يجب ان تبتعد المقدمة عن الاطناب والاسهاب والتطويل .

3- الأثارة : لأن المقدمة هي واجهة المقال , فالأفضل أن تكون هذه الواجهة مثيرة لذهن القارئ و وجدانة , حنى ينشد لمتابعتها .

4- الجذب : وإذا حققت المقدمة سمة الاثارة تحققت فيها صفة الجذب بشكل اوتوماتيكي .

5- الترابط بين الجمل : من قوة التأليف أن تكون جمل المقدمة مترابطة كل جملة تقود  للأخرى بأحدى الروابط التي سنذكرها في العرض .

6- استعمال الجمل القصيرة : وهذا يساعد على الاختصار شريطة ان تكون الجمل معبرة , وموفيه بالغرض , وأن تكون المفردات فصيحة , أدبية , بليغة .

أنواع وضروب المقدمة :

أ / مقدمة خبرية :كأن يخبر عن الفكرة الكلية للموضوع , استعراضيا .

ب / مقدمة إنشائية : مثال ذلك أن تجعل المقدمة أستفهامات وأسئلة لإثارة الموضوع .

ج / مقدمة قصصية : كأن تكون قصة فصيرة , موضوعها يصلح لأن يكون تمهيد لمقال أو تدوينة . 

هـ / مقدمة شعرية : كأن يفتتح موضوعه بأبيات شعرية تصلح مقدمة للموضوع .

و / مقدمة تاريخية : كأن يمهد لموضوعه بأحداث أو حقائق تاريخية .

ز / مقدمة أحصائية : يمهد فيها بأرقام وأحصائيات .

ح / مقدمة ساخرة تهكمية : يسخر فيها الكاتب من شخصيه أو حدث أو جهة كتمهيد .

ط / مقدمة رمزية : وفيا يستخدم الكاتب أسلوب الرموز والكناية تمهيد للموضوع ,

ولاشك أن نوعية موضوع المقال أو التدوينة تؤثر في إختيار نوع البداية , أو المقدمة , أو الديباجية . أتمنى أن تكون هذه التدوينة مفيدة لكم , تحياتي لكم وفي أمان الله .

 

شاهدوا الموضوع

التعليقات
3 التعليقات

3 التعليقات:

  • أزهارفاطمة says:
    29 ديسمبر، 2010 7:50 ص

    ما شاء الله تقديم مميز للقارئ وإيضاحات وتحليلات تشكل دليلاً واضحاً للمستجد بالتدوين
    واحياناًالعفوية واالبساطة تشكل عامل جذب وطابع خاص للمدون نفسه:)
    شكراً لك كانت وقفة مثمرة
    وفقكم الله

  • ترانيم العشق says:
    29 ديسمبر، 2010 11:02 ص

    رائع.. استمر
    وبالتوفيق

  • علي خير البرية says:
    29 ديسمبر، 2010 2:52 م

    شكرا يا أختنا الكريمة أزهار فاطمة على هذه المداخلة المفيدة, وفعلا التدوين أوالكتابة جانب مهم من جوانب الحياة الانسانية ولا يستطيع أي الانسان الاستغناء عنه لذلك على الانسان أن ينمي هذا الجانب بكثرة الكتابة . تحياتي لك

    شكر ياأختنا الكريمة ترانيم على هذه المداخلة الطيبة وتحيات لك

إرسال تعليق