صور من عدل الامام علي عليه السلام



عندما تولى الامام علي عليه السلام الخلافة أخذ على عاتقه العودة بالأمة الاسلامية إلى ما كانت أيام رسول الله صلى الله عليه وآله فساوى بين الناس جميعا في العطاء فالكبراء يأخذون من المال مثلما يأخذ الضعفاء وهذا الفعل جعل الكثير من الكبراء يغضبون على أمير المؤمنين فهم قد تعودوا على أخذ الكثير من الأموال فكيف يعطيهم القليل ويساويهم بالاعراب والاعاجم والعبيد ولكنه لم يأبه لذلك لأنه يطبق العدالة السماوية فقد كان مرتاح البال بهذا الفعل حتى لو غضب عليه الكبراء من الناس فإن الله قد رضي عنه .


ومن صور عدله عليه السلام أنه دائما ينفق الأموال على الرعية أول بأول ولا يسمح بتخزينها مددا طويلة وهناك من الناس من هو محتاج إلى هذه الاموال من الفقراء والضعفاء واليتامى المساكين وغيرهم حتى أنه كان يكنس بيت مال المسلمين كل خميس وهذا يدل على أنه لا يخزن المال بل ينفقه على الرعية فيما يرضي لله سبحانه وتعالى ، ومن صور عدله عليه السلام أنه لم يسكن في القصور بل بنى بنفسه بيتا صغيرا متواضعا يكفي حاجتة هو وعياله وظل هذا سنكه طوال أيام خلافته عليه السلام .


ومن صور عدله عليه السلام أنه لم يأخذ من بيت مال المسلمين إلا ما إجازه الله سبحانه وتعالى وكان ينفق نصفه أو أكثر على الفقراء والايتام والمساكين وبعضه في سبيل الله ومن صور عدله عليه السلام تجواله في الاسواق دون أن يعرفه أحد الناس إلا القليل منهم وكان يساعد من يحتاج إلى مساعدة من الضعفاء والفقراء والمساكين ويقوم بحل مشاكلهم وكان ويأمر بالمعروف وينهى عن المنكر بروية وتفكر وحكمة وعنه في ذلك قصص كثيرة جدا تكلم عنها ورواها العدو قبل الصديق فسلام الله عليه يوم مات ويوم يبعث حيا .
شاهدوا الموضوع

التعليقات
0 التعليقات

0 التعليقات:

إرسال تعليق